::SA3KOOK::


 
الرئيسيةالاعلاناتاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالتسجيلالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 من الثانوية للكلية.. "سوسن" للأبد!

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
sa3kook

 المديــــــر  المديــــــر 
avatar

ذكر
عدد الرسائل : 328
الدوله : مصر
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 10/02/2008

مُساهمةموضوع: من الثانوية للكلية.. "سوسن" للأبد!   الجمعة يونيو 20, 2008 3:49 pm




الساعة 6 صباحا

التليفون يرن في إلحاح شديد في قلب المنزل الذي بدأ سكانه في الاستيقاظ، يرد الأب في قلق قبل أن ينادي على ابنه "أحمد" الذي يستعد للذهاب إلى لجنة امتحانات الثانوية العامة:
- "أحمد"... كلم "باسم" صاحبك.. بيقول عاوزك في حاجة مهمة.. على الله بس ميكونش بيسألك جبت معاك ساندويتشات ولا لأ.. انتوا راحين امتحان مش طالعين رحلة!

يلتقط "أحمد" سماعة التليفون في سرعة وقبل حتى أن ينطق آلو ينطلق "باسم" كالمدفع:
- بأقولك ياض.. هات من أبوك 200 جنيه وقابلني عند مكتبة "سوسن" بعد عشر دقائق

- 200 جنيه؟ ليه يا عم ده المكتبة كلها ماتساويش 145 قرش.. وبعدين هنشتري إيه دلوقت ما إحنا مجهزين كل حاجة .. حتى الساندويتشات هأجيبها معايا!

- ساندويتشات مين يا مفجوع!.. يا عم المكتبة بتوزع أسئلة الامتحان دلوقت.. وبـ200 جنيه.. هنروح نشتري نسخة ونحفظها ونخش الامتحانات نكتب الكلمتين ونظبط

- امتحانات؟! غش؟! خيااااااااانة! حاشا وكلا!

- حاشا وكلا؟! أنت هتعمل فيها القائد "بيبرس"! براحتك.. خليك أنت في ساندويتشاتك وأنا رايح أجيب الامتحان يا عم.. بس ما ترجعش تعيط.. كليك!

يستمع "أحمد" إلى صوت التليفون بعد إغلاقه، يظل ممسكا بالسماعة للحظات، ثم يأتيه صوت والدته وهي تنادي عليه حتى يتناول إفطاره، يتصل برقم ما سريعا، ويأتيه الصوت من الطرف الآخر فيبادره بالقول:
- صباح الخير يا عمو.. باسم كان قالي إنه رايح يشتري قلم رصاص من مكتبة كده قبل الامتحان.. حضرتك ما تعرفش المكتبة دي اسمها إيه؟!








***


الساعة 12 مساء

التليفون يرن في إلحاح شديد في قلب المنزل، يرد الأب في قلق قبل أن ينادي على ابنه "أحمد" الذي يستعد للذهاب إلى امتحان البكالوريوس في الجامعة:
- اتفضل يا سيدي.. صاحبتك اللي اسمها "سوسن" دي.. مش دي اللي أبوها فاتح مكتبة في آخر الشارع؟ طب والله مسخرة.. بنات إيه يا إخواتي اللي بتتصل بالولاد نص الليل؟!

يلتقط "أحمد" سماعة التليفون في سرعة وقبل حتى أن ينطق آلو تنطلق "سوسن" كالمدفع:
- بص يا "ميدو" هات ورقة وقلم بسرعة.. ماتنّحش كده أنا جبت 3 أسئلة من الامتحان بتاع بكرة في الجامعة.. كده يبقى فاضل سؤال واحد بس لو محلتوش حتى يبقى برضه هتنجح..

- أسئلة امتحان بكره؟ وجبتيهم منين دول؟

- عادي يعني.. رحت للدكتور.. عيطت له شوية.. وأعطيته إحساس بأن ماما هيجرالها حاجة لو سقطت السنة دي.. صعبت عليه.. مسكين مايعرفش إن ماما متوفية أصلا!

- بس ده اسمه غش وتدليس .. ده حرام.. حرااااام!

- غش؟ وحرام؟! أنت هتعمل فيها الشيخ "علام"؟! ماشي يا شقيق.. بشوقك.. فوتك بعافية.. كليك!

يستمع "أحمد" إلى صوت التليفون بعد إغلاقه، يظل ممسكا بالسماعة للحظات، ثم يأتيه صوت والدته وهي تنادي عليه حتى يتناول عشاءه، يتصل برقم ما سريعا، ويأتيه الصوت من الطرف الآخر فيبادره بالقول:
- إيه يا سوسن.. أنت عصبية كده ليه.. بأضحك معاك يا شيخة... ما أنت عارفة إن ماما برضه ممكن يحصل لها حاجة لو سقطت السنة دي.. بس تعرفي أنا زعلان منك.. إزاي يعني ماتجبيش السؤال الرابع؟!








من الثانوية للكلية.. "سوسن" للأبد!
موضوعات سابقة ارسل الموضوع لصديق





الساعة 6 صباحا

التليفون يرن في إلحاح شديد في قلب المنزل الذي بدأ سكانه في الاستيقاظ، يرد الأب في قلق قبل أن ينادي على ابنه "أحمد" الذي يستعد للذهاب إلى لجنة امتحانات الثانوية العامة:
- "أحمد"... كلم "باسم" صاحبك.. بيقول عاوزك في حاجة مهمة.. على الله بس ميكونش بيسألك جبت معاك ساندويتشات ولا لأ.. انتوا راحين امتحان مش طالعين رحلة!

يلتقط "أحمد" سماعة التليفون في سرعة وقبل حتى أن ينطق آلو ينطلق "باسم" كالمدفع:
- بأقولك ياض.. هات من أبوك 200 جنيه وقابلني عند مكتبة "سوسن" بعد عشر دقائق

- 200 جنيه؟ ليه يا عم ده المكتبة كلها ماتساويش 145 قرش.. وبعدين هنشتري إيه دلوقت ما إحنا مجهزين كل حاجة .. حتى الساندويتشات هأجيبها معايا!

- ساندويتشات مين يا مفجوع!.. يا عم المكتبة بتوزع أسئلة الامتحان دلوقت.. وبـ200 جنيه.. هنروح نشتري نسخة ونحفظها ونخش الامتحانات نكتب الكلمتين ونظبط

- امتحانات؟! غش؟! خيااااااااانة! حاشا وكلا!

- حاشا وكلا؟! أنت هتعمل فيها القائد "بيبرس"! براحتك.. خليك أنت في ساندويتشاتك وأنا رايح أجيب الامتحان يا عم.. بس ما ترجعش تعيط.. كليك!

يستمع "أحمد" إلى صوت التليفون بعد إغلاقه، يظل ممسكا بالسماعة للحظات، ثم يأتيه صوت والدته وهي تنادي عليه حتى يتناول إفطاره، يتصل برقم ما سريعا، ويأتيه الصوت من الطرف الآخر فيبادره بالقول:
- صباح الخير يا عمو.. باسم كان قالي إنه رايح يشتري قلم رصاص من مكتبة كده قبل الامتحان.. حضرتك ما تعرفش المكتبة دي اسمها إيه؟!



***


الساعة 12 مساء

التليفون يرن في إلحاح شديد في قلب المنزل، يرد الأب في قلق قبل أن ينادي على ابنه "أحمد" الذي يستعد للذهاب إلى امتحان البكالوريوس في الجامعة:
- اتفضل يا سيدي.. صاحبتك اللي اسمها "سوسن" دي.. مش دي اللي أبوها فاتح مكتبة في آخر الشارع؟ طب والله مسخرة.. بنات إيه يا إخواتي اللي بتتصل بالولاد نص الليل؟!

يلتقط "أحمد" سماعة التليفون في سرعة وقبل حتى أن ينطق آلو تنطلق "سوسن" كالمدفع:
- بص يا "ميدو" هات ورقة وقلم بسرعة.. ماتنّحش كده أنا جبت 3 أسئلة من الامتحان بتاع بكرة في الجامعة.. كده يبقى فاضل سؤال واحد بس لو محلتوش حتى يبقى برضه هتنجح..

- أسئلة امتحان بكره؟ وجبتيهم منين دول؟

- عادي يعني.. رحت للدكتور.. عيطت له شوية.. وأعطيته إحساس بأن ماما هيجرالها حاجة لو سقطت السنة دي.. صعبت عليه.. مسكين مايعرفش إن ماما متوفية أصلا!

- بس ده اسمه غش وتدليس .. ده حرام.. حرااااام!

- غش؟ وحرام؟! أنت هتعمل فيها الشيخ "علام"؟! ماشي يا شقيق.. بشوقك.. فوتك بعافية.. كليك!

يستمع "أحمد" إلى صوت التليفون بعد إغلاقه، يظل ممسكا بالسماعة للحظات، ثم يأتيه صوت والدته وهي تنادي عليه حتى يتناول عشاءه، يتصل برقم ما سريعا، ويأتيه الصوت من الطرف الآخر فيبادره بالقول:
- إيه يا سوسن.. أنت عصبية كده ليه.. بأضحك معاك يا شيخة... ما أنت عارفة إن ماما برضه ممكن يحصل لها حاجة لو سقطت السنة دي.. بس تعرفي أنا زعلان منك.. إزاي يعني ماتجبيش السؤال الرابع؟!



***

بتضحك ومتصور إن ده مش بيحصل؟
أمال اللي حصل في امتحانات الثانوية العامة ده اسمه إيه؟

ده كل أنواع الغش والتسريب حصلت لدرجة إن اللي ناقص هو إن أسئلة الامتحانات يذيعها التليفزيون في نشرة 9!

احنا مش هنفتش في ضماير حد
بس زي ما أنت شايف من شبّ على شيء شاب عليه فعلا..
واللي بيغش في الثانوية العامة مابيعرفش ينجح في الجامعة إلا عن طريق سوسن برضه!

مش كده وبس المشكلة إن فيه تناقض رهيب بيحصل..
لأنه في الوقت اللي بنشوف فيه مظاهر للتدين- بنشجعها بكل تأكيد- بدأت تنتشر في الجامعات والمدارس نفاجأ بتزايد أعداد اللي بيغشوا وبيدوروا على الامتحانات المتسربة!

شايف التناقض ده سببه إيه؟

وشايف ممكن يأثر إزاي على المستقبل باعتبار الطالب الغشاش هو الطبيب الذي لا يراعي الله في عمله وهو المحامي الفاسد والضابط المرتشي؟

وهل فعلا لو جت لك فرصة تغش في الامتحان أو أنك تعرف أسئلة الامتحانات من بدري هتعمل كده فعلا و"بيس يا مان" وإيه المشكلة ما كل الناس هتعمل زيي؟

ولا هتكون القائد بيبرس والشيخ علام وهتمتنع عن الغش أو تسريب الامتحانات ده ولو على رقبتك؟












يعني..

ليه كتير مننا بتكون "سوسن" صديقته دايما
من الثانوية للكلية؟!
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://sa3kook.ahlamountada.com
 
من الثانوية للكلية.. "سوسن" للأبد!
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
::SA3KOOK:: :: الاقسام الرئيسيه :: ☻_♂_ النقاش والحـــwــوار☻_♂_-
انتقل الى: